** وزارة النقل: إغلاق مطار عدن يزيد من تفاقم الوضع الإنساني في اليمن (2018.01.28)

أكدت وزارة النقل ضرورة فتح مطار صنعاء الدولي أمام المسافرين والمرضى والعالقين خاصة بعد إغلاق مطار عدن الدولي بسبب الأحداث الجارية وتدهور الأوضاع الأمنية بمدينة عدن.

وقال وزير النقل لوكالة وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) "إن الأحداث المؤسفة بمدينة عدن حاليا تسببت في تهديد أمن وسلامة الطيران المدني وإغلاق مطار عدن الدولي وإعاقة حركة المسافرين التي أغلبها رحلات إنسانية مرضية حرجة".

وأشار إلى وجود المئات من العالقين اليمنيين في المطارات الدولية المقرر وصولهم إلى أرض الوطن اليوم، ناهيك عن مئات المرضى العالقين بمطار عدن الدولي التي تستدعي حالاتهم السفر إلى الخارج للعلاج.

وأكد اللواء الشامي أن إغلاق مطار عدن الدولي أمام الرحلات المدنية والإنسانية يزيد من تفاقم الوضع الإنساني في اليمن خاصة وأن مطار صنعاء الدولي مغلق منذ أكثر من عام ونصف .. لافتا إلى أن مطار صنعاء الدولي يعد البوابة الأولى لليمن.

وأضاف "يجب تحييد الوضع الإنساني والامتثال التام للقانون الإنساني الدولي وعدم التدخل في العمل الإنساني الأساسي " .

وأوضح وزير النقل أن إغلاق مطار صنعاء الدولي من قبل دول تحالف العدوان بقيادة السعودية أحد أبرز الأسباب الرئيسية لتدهور الوضع الإنساني في اليمن والتسبب في أكبر كارثة إنسانية حسب وصف الأمم المتحدة.

كما أكد الوزير الشامي جاهزية مطار صنعاء الدولي لاستقبال كافة الرحلات المدنية وفقا للمعايير والإجراءات الدولية الصادرة عن منظمة الطيران المدني الدولي(الإيكاو).

وجددت وزارة النقل مطالبة المجتمع الدولي والأمم المتحدة والمنظمات الدولية والحقوقية بالضغط على تحالف العدوان بفتح مطار صنعاء الدولي وكافة المطارات اليمنية الدولية أمام الرحلات المدنية خاصة الخطوط الجوية اليمنية الناقل الرسمي للجمهورية اليمنية وفقا للقواعد والإجراءات القياسية الدولية.. مؤكدة أهمية عدم ربط فتح هذه المطارات بأي تسويات سياسية كونها تخدم الجانب المدني والإنساني في اليمن.