أخبار الوزارة

ندوة بصنعاء حول دور وسائل الإعلام والاتصال في التحذير من مخاطر الطقس

عٌقدت بصنعاء اليوم ندوة علمية خاصة بدور وسائل الإعلام والاتصال في التحذير من مخاطر الطقس، نظمها قطاع الأرصاد الجوية التابع للهيئة العامة للطيران المدني والأرصاد .

هدفت الندوة التي تأتي بمناسبة اليوم العربي للأرصاد الذي يصادف الـ15 سبتمبر من كل عام تحت شعار ” الأرصاد الجوية وحماية الأرواح والممتلكات”، إلى توعية المجتمع بأهمية النشرات الجوية، والتعريف بدور وسائل الإعلام والاتصال في نشر التحذيرات من مخاطر الطقس وإيصالها، لتفادي الكوارث التي تحدث نتيجة تغير الطقس والمناخ.

وفي الندوة التي حضرها مختصين وراصدين جويين وإعلاميين من مختلف وسائل الإعلام المقروءة والمسموعة والمرئية، أكد رئيس الهيئة العامة للطيران المدني والأرصاد الدكتور محمد عبدالرحمن عبدالقادر أهمية توعية المجتمع بالحافظ على حياتهم وممتلكاتهم من خلال وسائل الإعلام والاتصال سيما ما يتعلق برسائل النشرات التحذيرية الجوية.

ونوه بدور الإعلام في نشر المعلومات الخاصة بمتغيرات الطقس والمناخ والتضاريس وإيصالها مختلف الشرائح المجتمعية .. موضحا أن المركز الوطني للأرصاد الجوية يعمل بكوادر مهنية فنية متخصصة في مجال الأرصاد الجوية والمنتشرة في أغلب المحافظات عبر محطاتها على مدار الساعة.

وأكد عبدالقادر أن الهيئة تعمل حاليا على تطوير المركز ورفده بالإحتياجات والمستلزمات الفنية وفقا للإمكانيات المتاحة.

بدوره أوضح الوكيل المساعد لقطاع الأرصاد الجوية المهندس محمد سعيد حميد أن المركز يعمل عبر أكثر من عشرين محطة منتشرة في عموم المحافظات على توفير المعلومات الأرصادية الجوية والبحرية .

وأشار إلى أنه يتم إرسال النشرات الجوية لوسائل الإعلام .. مبينا أن الإعلام بمختلف وسائله شريكا أساسيا في نقل معلومات الأرصاد الجوي التي يعدها المركز الوطني للأرصاد .

وقدمت خلال الندوة أوراق عمل من مختلف وسائل الإعلام المقروئة والمسموعة والمرئية المهتمة بالنشرات الجوية، حيث قدم مدير مكتب وكالة الأنباء اليمنية سبأ بمطار صنعاء الدولي إبراهيم الروني ورقة عمل حول دور الوكالة في تعزيز الوعي المجتمعي بأهمية النشرات الجوية .

ولفت إلى حرص الوكالة على بث أخبار الطقس والنشرات التحذيرية والتنبيهات التي تصدر من المركز الوطني للأرصاد الجوية.

فيما قدم عبدالله السوسوة من إذاعة صنعاء ورقة عمل بعنوان “دور الإذاعة في التوعية بأهمية متابعة الطقس اليومي ” .. مشيرا إلى أ، الإذاعة تصاحب المستمع وترافقه في كل مكان سواء في الجبال أو السهول أو الوديان والحقول.

وتطرقت ورقة العمل المقدمة من نبيل الشرفي من قناة اليمن الفضائية إلى دور التلفزيون في التحذير من مخاطر الطقس، في حين قدم الإعلامي إبراهيم الحجاجي ورقة عمل حول شبكة الانترنت وظهورها في نشرات الأرصاد الجوية.

كما تم تقديم ورقة عمل من شركة إم تي إن حول دور شركات الاتصال في التحذير من مخاطر الطقس، وأوراق أخرى قدمها مختصين بقطاع الأرصاد الجوية.

وخرجت الندوة بعدد من التوصيات أكدت أهمية إرسال النشرات الجوية والتحذيرية للجهات ذات العلاقة في وقتها والتواصل مع مركز الأرصاد الجوية لاستقاء معلومات الطقس والمتغيرات المناخية .

وشددت التوصيات على ضرورة تفاعل وسائل الإعلام مع النشرات الجوية ونشرها في أسرع ما يمكن بالإضافة إلى عقد دورات تدريبية لكوادر وسائل الإعلام.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق