أخبار الوزارة

ورشة بصنعاء حول تحديد حرم المطارات وأسطح الحد من العوائق

عقدت اليوم بصنعاء ورشة العمل الخاصة بتحديد حرم المطارات وأسطح الحد من العوائق وقيود واشتراطات البناء فيها / حولها نظمتها الهيئة العامة للطيران المدني والارصاد ممثلة بقطاع المطارات.

تهدف الورشة على مدى يومين إلى معرفة المرجعيات المحلية والدولية الخاصة بحرم المطارات وأسطح الحد من العوائق وتحديد اشتراطات قيود البناء فيها أو حولها واعتماد تلك المرجعيات وتعميمها على جميع المطارات للعمل بها.

وفي الورشة التي حضرها وكيل الهيئة محمد الشريف والوكلاء المساعدون بالهيئة ومدراء العموم أكد وزير النقل زكريا الشامي أهمية الورشة كونها تتعلق بحماية الأرواح والممتلكات ويشارك فيها نخبة كوادر الهيئة ممن لديهم خبرة واسعة في هذا المجال .

وأشار إلى أنه سيتم على ضوء انعقاد الورشة وما ستخرج به من توصيات رسم السياسات الإستراتيجية للخروج برؤية تضمن اتخاذ كافة التدابير والاجراءات اللازمة لتحديد حرم المطارات بما يضمن السلامة الجوية فيها ويلبي الشروط والمعايير الدولية الصادرة عن المنظمة الدولية للطيران المدني الإيكاو .. منوها إلى أن المخرجات والتوصيات التي ستخرج بها الورشة ستكون بحجم المشاركين فيها ..

بدوره أشار رئيس الهيئة العامة للطيران المدني والارصاد الدكتور محمد عبد الرحمن عبد القادر أن الورشة على درجة كبيرة من الأهمية كونها تهدف إلى ايجاد حلول للمشاكل المتعلقة بحرم المطارات.

منوها أن هذه الورشة تعتبر الأولى وهي استكمال لجهود سابقة وستعقبها ورشتي عمل لمناقشة مشاكل المطارات كلا على حده وفق مستوياتها ووضع مقترحات الحلول اللازمة ومناقشتها مع الوزارات والمؤسسات والجهات المتعلق عملها بحرم المطارات للخروج بآلية موحدة يتم تطبيقها وانفاذها بشكل مشترك كلا فيما يخصه وبحسب الاشتراطات الدولية في هذا الجانب.

وأكد ضرورة الخروج من هذه الورشة بتوصيات تضمن تحقيق الأهداف وتضع الحلول المناسبة للإشكاليات المتعلقة بحرم المطارات.

من جهته أكد الوكيل المساعد لقطاع المطارات في الهيئة العامة للطيران المدني والارصاد يحيى الكحلاني على أهمية إيجاد رؤية واضحة ومشتركة تضمن وضع الحلول المناسبة لمشاكل حرم المطارات بما يضمن سلامة أرواح المسافرين والطيران المدني ويساهم في حفظ الممتلكات العامة والخاصة .

وأعرب عن شكره لقيادة وزارة النقل والهيئة لدعم جهود قطاع المطارات في تلبية احتياجاته وحل الصعوبات التي تواجهه في أداء عمله.

وقد قدمت خلال اليوم الأول من الورشة خمس أوراق عمل من قبل عدد من المختصين والفنيين في الهيئة العامة للطيران المدني والارصاد .

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق