النافذة الإعلاميةأخبار الوزارة

وزارة النقل تكرم أسر شهدائها

نظمت وزارة النقل اليوم بصنعاء حفلاً تكريمياً لأسر شهداء الوزارة والهيئات التابعة لها تزامناً مع الذكرى السنوية للشهيد.

وفي الحفل رحب نائب رئيس الوزراء لشؤون الخدمات محمود الجنيد بأسر الشهداء الذي جادوا بهذا العطاء الكبير ودفعوا بفلذات أكبادهم إلى جبهات العزة والشرف للدفاع عن الدين والوطن والأرض والعرض.

وأشاد باهتمام وزارة النقل بأسر الشهداء وتلمس احتياجاتهم مشيراً إلى أن وزارة النقل أول وزارة تكرم أسر شهدائها الذين استشهدوا في مقرات أعمالهم وفي كل الجبهات.

وقال الجنيد “بفضل تضحيات الشهداء ، العالم ينظر اليوم إلى الشعب اليمني وإلى تضحياته وصموده وملاحمة البطولية وانتصاراته بكل احترام وتقدير”.

وأضاف “أن أسر الشهداء يحظون باهتمام كبير من قبل الدولة وهم في المقام الأول في الاهتمام والتقدير والاحترام”

وأكد نائب رئيس الوزراء أن رجال الجيش واللجان الشعبية يسطرون أعظم البطولات في كل جبهات العزة والشرف، موضحاً أن العدوان ينتهك الحرمات في المناطق التي سيطر عليها وينهب ثرواتها ويقمع الحريات وينشر الفوضى.

إلى ذلك أوضح وزير النقل زكريا الشامي أن ذكرى الشهيد على مدار السنة وليست يوماً أو أسبوعاً مشيراً إلى أن منزلة الشهيد عند الله تعالى عظيمة وجليلة.

وقال إن الكلمات تعجز اليوم ونحن نقف أمام آباء وأمهات الشهداء الذين جادوا بأغلى مالديهم من فلذات أكبادهم لجبهات العزة والشرف للدفاع عن الوطن وعزته وكرامته واستقلاله”

وأكد الوزير الشامي اهتمام الدولة بأسر الشهداء وتلبية جميع احتياجاتهم ومتطلباتهم المعيشية ولهم الأولوية في مختلف المجالات.

وجدد التأكيد على أن الشهداء رفعوا رأس اليمن عالياً بما سطروه من بطولات وقوة وبأس شديد ضد العدوان ومرتزقته الذين فشلوا فشلاً ذريعاً في تحقيق مآربهم الدنيئة.

بدورة قال وكيل وزارة الأوقاف صالح الخولاني إن الامن والأمان الذي ننعم به هو بفضل الله تعالى ثم بفضل الدماء الزكية الطاهرة التي قدمها الشهداء رخيصة لمقارعة العدوان .

وأكد أن تكريم الشهداء أقل واجب في حقهم وفي حق أسرهم الذين دفعوا بأغلى ما يملكون من أجل حماية الدين والدفاع عن الوطن وحريته والحفاظ على سيادته.

فيما أعرب ممثل أسر الشهداء محمد عامر عن شكر أسر الشهداء للفتة الكريمة والاهتمام بهم من قبل قيادة وزارة النقل وهيئاتها ومؤسساتها ، لافتاً إلى أن تضحيات أسر الشهداء لا تقل أهمية عن تضحيات وشجاعة أبنائهم الذين بذلوا أرواحهم رخيصة لله ودفاعا عن الوطن وحريته واستقلاله.

تخلل الحفل قصيدة شعرية لشاعر الثورة معاذ الجنيد عن مآثر الرئيس الشهيد صالح الصماد ورفاقه وكل الشهداء، وريبورتاج عن الشهداء الأحرار الذين بذلوا نفوسهم من أجل رفع كلمة الحق والدفاع عن الوطن.

وفي ختام الحفل الذي حضره محافظ سقطرى هاشم السقطري ورئيسي الهيئة العامة للطيران المدني والأرصاد الدكتور محمد عبدالقادر وتنظيم شؤون النقل البري وليد الوادعي والوكلاء المساعدين لهيئة الطيران المدني لقطاع الملاحة الجوية عبدالله المتوكل وقطاع المطارات محمد الشريف ومدير النقل الجوي بالهيئة الدكتور مازن غانم،تم تكريم أسر شهداء وزارة النقل والهيئات التابعة لها .

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق