النافذة الإعلاميةأخبار الوزارة

وزير النقل يلتقي فريق برنامج الأمم المتحدة الإنمائي الخاص بتطوير ميناء الحديدة

التقى وزير النقل زكريا الشامي اليوم فريق برنامج الأمم المتحدة الخاص بدعم وتطوير ميناء الحديدة الذي يضم الخبيرين الدوليين الهولنديين هندريك إنجيلبيرت ومارك ورميستر.

ناقش اللقاء الذي حضره رئيس مؤسسة موانئ البحر الأحمر اليمنية الكابتن محمد أبوبكر إسحاق و القائم بأعمال الممثل المقيم للبرنامج الإنمائي لدى اليمن جانتوماس هايمسيسترا، متطلبات ميناء الحديدة وتقييم حجم الأضرار الذي تعرض له الميناء جراء القصف الممنهج من قبل تحالف العدوان.

واستعرض اللقاء الجوانب الفنية والمهنية التي يحتاجها الميناء في عملية التشغيل وآلية تطويره وإنعاش نشاطه الملاحي من النواحي الفنية والمهنية.

وفي اللقاء أكد وزير النقل أن الفريق سيحظى بالرعاية الكاملة وتقديم التسهيلات لإنجاح عمله في تقييم حجم الأضرار التي تعرض لها الميناء جراء العدوان وما يحتاجه من أجهزة ومعدات فنية لمزاولة نشاطه وتقديم خدماته الملاحية.

وأشار إلى أن احتياجات ملايين اليمنيين من الغذاء والدواء وكل مستلزمات الحياة والتنمية، تأتي عبر ميناء الحديدة الذي تعرض لقصف ممنهج من قبل العدوان بتدمير الكيرانات الجسرية والمنزلق والمعدات البحرية الأساسية والأجهزة والمخازن.

ولفت وزير النقل إلى أن الخطة التطويرية التي تم الإعداد لها من قبل مؤسسة موانئ البحر الأحمر اليمنية لتطوير ميناء الحديدة، تعتمد على ثلاث مراحل أساسية تهدف لتطوير وتأهيل الميناء.

وقال “ميناء الحديدة الآن يعمل ما نسبته 70 بالمائة للسفن التابعة للمنظمات الدولية الإنسانية، ما ينبغي تقديم الاحتياجات والمتطلبات للميناء بما يكفل تقديم خدمات ملاحية أفضل وأسرع”.

من جانبه أشار رئيس مؤسسة موانئ البحر الأحمر اليمنية إلى خطط المؤسسة ومشاريعها المتضمنة تنشيط وتوسيع العمل بميناء الحديدة.

وقال” إن المؤسسة ستقدم التسهيلات لفريق الخبراء للاضطلاع بالمهام المناطة بهم في تقييم الوضع بميناء الحديدة الشريان الرئيسي للشعب اليمني “.

فيما أكد خبيرا برنامج الأمم المتحدة الإنمائي أنهما سيعملان على تقييم وضع ميناء الحديدة وما يحتاجه من متطلبات أساسية وضرورية لمباشرة عمله .

وأشارا إلى أن الفريق مختص في مجال الموانئ البحرية وسيعمل بكل مهنية وذات جانب فني عالي الكفاءة لتطوير الميناء.

وعبرا عن الأمل في بناء شراكة مع الحكومة اليمنية في عملية التقييم بما يضمن تطوير العمل بميناء الحديدة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق