أخبار الوزارة

وزير النقل يهنئ قائد الثورة بذكرى المولد النبوي الشريف

رفع وزير النقل اللواء الركن زكريا يحيى الشامي تهنئة لقائد الثورة السيد عبدالملك بدر الدين الحوثي ورئيس المجلس السياسي الأعلى فخامة الرئيس المشير مهدي محمد المشاط واعضاء المجلس السياسي الاعلى ورجال الرجال من الجيش واللجان الشعبية المرابطين في جبهات العزه والكرامه ،بمناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف على صاحبها أفضل الصلاة وأزكى التسليم 1442ه.

واعرب وزير النقل عن أسمى آيات التهاني و التبرياكات لرؤساء مجالس النواب والشورى والوزراء والشعب اليمني و الأمتين العربية والإسلامية بهذه المناسبة الجليلة و العظيمة.

وأكد الوزير الشامي أن الاحتفال بالمولد النبوي محطة توعوية و تعبوية للعودة إلى خط الأصالة في الإقتداء برسول الله سيد الأنبياء وخاتم المرسلين.

وقال” ان العودة إلى عناصر القوة من أسس الدين العظيم والسعادة و الفوز والفلاح في الدنياء والآخرة مرتبط بالهدى الذي مصدره الله الذي بعث الأنبياء وجعل وارثهم هو نبينا محمد وأنزل الكتب وجعل القرآن مهيمنآ عليها”.

وبين ان الرسول صل الله عليه وآله وسلم أسس أمة عملت بالمنهج الإلهي حتى استطاع الإسلام والقرآن والرسول تغيير كل الواقع لتصبح الأمة الجديرة بالقيادة.

وأكد ان الشعب اليمني يحتفل بالرسول الاعظم كهادي وسراج ومعلم وقائد وثائر ومؤسس لحقوق الإنسان وغيرها من الإعتبارات التي يحتفل بها العالم وعلاقتنا به هي علاقة إتباع و إقتداء بنهجه القرآني المبين.

ولفت الى ان مسيرتنا القرآنية أمتداد للمسيرة النبوية العظيمة التي أحدثت تغيرا جذريا في كافة مجالات الحياة العلمية والعملية مشيرا الى ان المسيرتين النبوية والقرآنية نور وهدى يعمل اليهود واعداء الدين الحنيف قديما و حاضرا على محوها وتحريفها.

ونوه وزير النقل الى ان المهرولون من بعض الدول العربية للتطبيع مع الكيان الاسرائيلي جاء نتيجة ضعف الوازع الديني و بعدهم عن الله والقرآن والرسول الأعظم الذي ترك لنا ما ان تمسكنا به لن ظل بعده أبدا كتاب الله وعثرتي آل بيتي.

وقال”شعبنا اليمني المحمدي يحتفل بمولد الرسول الأعظم بقوه وعزيمة وشموخ ليثبت للعالم بان احفاد الأنصار هم السند والمدد لرسول الهدى ودين الحق قديما وحديثا الى ان تقوم الساعة”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: