أخبار دولية

50 % انخفاضا في حركة النقل الجوي بالمنطقة العربية

انخفض عدد رحلات النقل الجوي للركاب في المنطقة العربية بأكثر من النصف بسبب فيروس كورونا، وذلك في الأشهر الستة الأولى من هذا العام مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي.. جاء ذلك في دراسة جديدة أصدرتها لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغربي آسيا (اسكوا) بالتعاون مع مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية (اونكتاد)، حول آثار فيروس (كورونا) على قطاع النقل في المنطقة.

وتوقعت الدراسة انخفاض العدد الإجمالي لركاب الرحلات الجوية من المنطقة العربية وإليها وداخلها في العام الحالي ليصل إلى نحو 154 مليون مسافر أي إلى مستويات العام 2009.

وقدرتإجمالي خسائر إيرادات شركات الطيران في المنطقة في العام الجاري بنحو 38 مليار دولار متوقعة عدم عودة السفر الجوي الدولي إلى مستويات ما قبل الفيروس قبل العام 2023.كما توقعت الدراسة تراجع إيرادات قطاع النقل البري في المنطقة بنسبة 22 % في العام 2020 بسبب الإجراءات التي رافقت الفيروس من إغلاق الحدود واعتماد بروتوكولات السلامة وأثرها على حركة الأشخاص والبضائع.

وأظهرتالدراسة عدم تأثر قطاع النقل البحري للبضائع في المنطقة بشكل كبير بالفيروس وإظهاره مرونة تجاه مختلف عوامل الاختلال مع تفاوت التأثير على مستوى الدول.. وحثت الأمينة التنفيذية لـ(إسكوا) رولا دشتي في بيان الإعلان عن الدراسة حكومات الدول العربية على اعتماد حزم دعم لقطاع النقل والخدمات اللوجستية تشمل الدعم المالي والتخفيضات الضريبية والاستثناء من الرسوم والإعفاءات ودعم أجور العمال وتدريبهم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: