النافذة الإعلاميةأخبار الوزارة

وزير النقل يبحث مع غراندي سبل إعادة تأهيل ميناء الحديدة للأغراض الإنسانية

التقى وزير النقل زكريا الشامي اليوم مع الممثلة المقيمة للأمم المتحدة منسقة الشؤون الإنسانية ليز غراندي.

حيث تم بحث سبل إعادة تأهيل ميناء الحديدة للأغراض الإنسانية وفقا لخطة تشمل عدة مشاريع تساعد على تيسير مرور المساعدات الإنساني تتكئ على تقييم شامل للأضرار التي لحقت بالميناء بفعل الاستهداف المتكرر لمنشآته من قبل طائرات العدوان السعودي الإماراتي.

ولفت الوزير الشامي إلى آلية عمل الميناء الفنية والمهنية والحيادية الساعية لخدمة الوطن بصورة عامة دونما تمييز بين محافظة وأُخرى.

وطالب بتطوير آليات التنسيق فيما يتصل بالمشاريع التي من المتوقع تنفيذها في هذا الميناء لإعادة نشاطه الخدمي الإنساني الهام.

وقال ” نريد أن يلمس المواطن البسيط دور الأمم المتحدة المباشر في تخفيف معاناته مع تقديرنا كمعنيين عن قطاع النقل لجهودكي التي نريدها أن تتعزز في هذا الميناء الذي يخدم نحو ثمانين بالمائة من سكان اليمن”.

بدورها أشارت غراندي إلى ما يمثله ميناء الحديدة من أهمية إنسانية لتدفق المساعدات الغذائية والدوائية والسلع الأساسية .

وأكدت أن الأمم المتحدة ستعمل ما في وسعها لإعادة تأهيل الميناء وتأكيد جاهزيته للقيام بمهامه الإنسانية خلال الفترة المقبلة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: